التخطي إلى المحتوى

صرح حارس مرمى النادي المصري، الكابتن أحمد مسعود بأنه لن يلعب كرة القدم ثانية، وعبر عن حزنه مما من انتشار شائعة “أنه السبب في إصابة الفريق البورسعيدي بفيروس كورونا”.

وقال أحمد مسعود، في تصريح إعلامي لبرنامج “ملعب ONTime” أنه “وُجهت عدة اتهامات لي بأنني سبب نقل فيروس كورونا لباقي الفريق بعد حضورهم لعزاء والدتي منذ 48 ساعة”.

وأضاف “مسعود” قائلا: “كنت مع زملائي في الفريق بالفعل لكني لا أعاني من مشاكل مثلهم تماما، حالتي النفسية سيئة للغاية”

وأكدت بأنني لن أستطيع الاستمرار في لعب كرة القدم.

جدير بالذكر أن “مسعود” قال: “في البداية كنت مثل زملائي تماما، لكني أجريت أمس (الإثنين)

مسحة كورونا مرتين بمفردي بعيدا عن الفحوصات التي يجريها اتحاد الكرة، وتحولت النتيجة إلى سلبية الحمد لله”.

وأكمل: “لا أعرف سبب شائعة نقلي عدوى كورونا لفريق المصري، لكن مصدرها ليس مسؤولي النادي،

وأكن للمصري وجماهيره كل الاحترام ولهم كل التحية والتقدير، ولا توجد أي مشكلة لي مع النادي”.

وقال هناك ضغوط كبيرة علىَّ منذ مباراة السوبر المصري أمام الأهلي، لكن ليس عندي مشكلة”

وذلك بسبب الهدف الذي سجله المغربي وليد أزارو.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.